منوعات

ماذا تعني عملية التعظم

ماذا تعني عملية التعظم

ماذا تعني عملية التعظم

ماذا تعني عملية التعظم  عمليات العضام من اصعب العمليات واخطرها وتاخذ الكثير من الوقت لكي يعود العضم كما كان مسبقان ويعتبر الهيكل العضمي عامود الانسان ونحن اليوم من خلال موقعنا المتواضع قد اخترنا لكم هاذهي المقاله لما فيها من بحث بشكل واسع من خلال محركات البحث جوجل والموضوع هوا ماذا تعني عملية التعظم.؟؟؟ (1)

مرحبًا بكم زوارموقع سهيل نهتم بكل جديد ومفيد لكم كما يمكنكم البحث على اجابة اسئلتكم
او طرحها ليتم الاجابة عليها من المختصين بذلك ونتمنى ان تقضوا وقتا ممتعا في موقعكم المتواضع سهيل ويشرفناء في المقال التالي ان نضع بين ايديكم اجابة سؤال

ماذا تعني عملية التعظم

التعظّم هي عملية يتم فيها إنتاج عظم جديد، ويبدأ يبدأ التعظم في الشهر الثالث من حياة الجنين عند الإنسان ويكتمل في أواخر مرحلة المراهقة، ويُقسم العظم المتكوّن إلى قسمين، وهما العظم المضغوط، والذي يمثّل 80% من الهيكل العظمي، والنوع الثاني هو العظم الإسفنجي، ويشمل الجمجمة، لوح الكتف، ونهايات العظام الطويلة، ويبدأ العظم المضغوط بالتشكّل في الهيكل العظمي للجنين كغضاريف، ثمّ يصبح عظام بالتدريج، ويُعرف استبدال الغضروف بالعظم بالتعظم الغضروفي، وتحتوي معظم العظام القصيرة على مركز تعظم واحد بالقرب من منتصف العظم، عادةً تحتوي عظام الذراعين والساقين الطويلة على ثلاثة، واحدة في منتصف العظم وواحدة في كل طرف، ويستمر تعظم العظام الطويلة حتى يبقى شريط رفيع من الغضروف في كلا الطرفين، يستمر هذا الغضروف، المسمى بالصفيحة المشاشية، حتى يصل العظم إلى طوله الكامل البالغ ثم يتم استبداله بالعظم

تناول الكثير من الخضار

تعد الخضروات مصدر أساسي لفيتامين سي، الذي يعزز إنتاج الخلايا المكونة للعظام، كما يحتوي فيتامين سي المضادة للأكسدة قد تحمي خلايا العظام من التلف، لذلك تزيد الخضروات من كثافة العظام، مما يمنع الإصابة بهشاشة العظام مع التقدم في العمر.

ممارسة تدريبات القوة وتمارين تحمل الأثقال

يساعد ممارسة تدريبات القوة وتمارين تحمل الأثقال على تقوية العظام والحفاظ على صحتها، وهذا النوع من الأنشطة الرياضية يزيد من قوة العظام لدى كبار السن، فهو يزيد من كثافة العظام، وحجمها وصحتها، ويمنع الإصابة بالتهابات ومشاكل العظام.

9 طرق للحفاظ على صحة العظام

يصل الإنسان إلى ذروة اكتمال الكتلة العظمية عند بلوغه سن الثلاثين، وإذت لم يحافظ على عظامه خلال هذه الفترة وما بعدها فإن عظامه ستكون هشة، ومعرضة للخطر والكسور في وقت لاحق، ومن أبرز الطرق للحفاظ على صحة العظام ما يأتي

تناول الأغذية الغنية بالبروتين

إنّ تناول كميات كافية من البروتين مهم جدًا لصحة العظام، فهي تتكوّن من 50% من البروتين، وعدم حصول الجسم على كميات كافية من البروتين يؤدي إلى انخفاض امتصاص الكالسيوم في الجسم، مما يؤثر سلبًا على تكوين العظام وصحتها، لذلك يجب الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، وخاصة عند اتباع نظام غذائي لخسارة الوزن، لحفاظ على كتلة العظام أثناء فقدان الوزن.

تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم

يعتبر الكالسيوم  أهم معدن لصحة العظام، وهو المعدن الرئيسي الموجود في العظام، ونظرًا لأنه يتم تكسير خلايا العظام القديمة باستمرار، واستبدالها بخلايا جديدة، فمن الضروري تناول الكالسيوم يوميًا لحماية بنية العظام وقوتها.

الحصول على فيتامين د

إنّ فيتامين د مهم للغاية لبناء عظام قوية، ففيتامين د له دور كبير في الحفاظ على صحة العظام، ويشمل ذلك مساعدة الجسم على امتصاص الكالسيوم، مما يحمي العظام من الهشاشة، ويمكن الحصول على فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس، وتناول الطعام الغني به، مثل الأسماك الدهنية والكبد والجب

تجنب الأنظمة الغذائية منخفضة السعرات الحرارية

إنّ خفض السعرات الحرارية بشكل منخفض جدًا ليس فكرة جيدة أبدًا، فقد يؤدي الجوع إلى فقدان كتلة العضلات، مما قد يؤثر على صحة العظام

الحفاظ على وزن مستقر وصحي

يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي في دعم صحة العظام، فنقصان الوزن الشديد قد يؤدي إلى الإصابة بهشاشة العظام، منا تُضعف السمنة أو الوزن الزائد من صحة العظام، وتزيد من خطر التعرض للكسور، بسبب الوزن الزائد.

تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من المغنيسيوم والزنك

الكالسيوم ليس المعدن الوحيد المهم لصحة العظام، حيث يلعب العديد من المعادن الأخرى دور في صحة العظام، بما في ذلك المغنيسيوم والزنك.

تناول الأطعمة الغنية بدهون أوميغا 3

تشتهر أحماض أوميغا 3 الدهنية بآثارها المضادة للالتهابات، كما أنها تساعد في حماية العظام عند التقدم في السن.

متى يجب زيارة طبيب العظام

  • صعوبة أداء الأنشطة اليومية، مثل المشي، أو صعود الدرج، وعدم الشعور بالراحة، وخاصة عند كبار السن.
  • المعاناة من آلام مزمنة في العظام، لمدة تزيد شهرين.
  • عندما تصبح الحركة محدودة، ويرافقها الشعور بآلام وشد في المفاصل.
  • عند عدم التوازن أثناء المشي أو الوقوف أو الجلوس.
  • عند التعرض لإصابة طفيفة لم تتحسن في خلال 48 ساعة.

وفي نهاية المقال نتمني ان نكون قد نلنا اعجابكم
ونتمني منكم ان تقومو بمشاركة المقال علي مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر من الازرار السفل المقالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى